طريقة الأهداف الذكية SMART – كيف تضع أهدافك؟

تاريخ التحديث: ١٥ أغسطس ٢٠٢١

تعد الأهداف جزءًا لا يتجزأ من العمل أو الحياة بشكل عام، كما أنها توفر إحساسًا بالإصرار والتحفيز والتركيز. من خلال تحديد الأهداف، فإنك توفر لنفسك هدفًا تصبو إليه. تُستخدم طريقة الأهداف الذكية SMART للمساعدة في تحديد أهدافك. ويشير اختصار SMART إلى هدف محدد وقابل للقياس وقابل للتحقيق وواقعي ومحدد زمنياً. إذاً تتضمن الأهداف الذكية SMART كل هذه المعايير للمساعدة في تركيز جهودك وزيادة فرص تحقيق هدفك.

الأهداف الذكية

ما هي طريقة الأهداف الذكية SMART؟

يدلُّ كل حرف من حروف SMART على اختصار لكلمة ما، هي بالترتيب:

  • محدد Specific : محددة جيدًا وواضحة ولا لبس فيها.

  • قابلة للقياس Measurable : بمعايير معينة تقيس تقدمك نحو تحقيق الهدف.

  • قابلة للتحقيق Achievable : يمكن تحقيقها وليس مستحيلاً القيام بها.

  • واقعية Realistic : في متناول اليد وذات صلة بهدفك الأساسي.

  • محددة زمنياً Timely : مع جدول زمني محدد بوضوح، بما في ذلك تاريخ البدء والانتهاء.

ولنشرح كل صفة من صفات الأهداف الذكية بشيء من التفصيل:


أولاً: محددة

الأهداف المحددة لها فرصة أكبر بكثير لتتحقق. لجعل الهدف محددًا، يجب مراعاة الأسئلة الخمسة التالية:

  • من يشارك في هذا الهدف؟

  • ماذا أريد أن أنجز؟

  • أين يتم تحقيق هذا الهدف؟

  • متى أريد تحقيق هذا الهدف؟

  • لماذا أريد تحقيق هذا الهدف؟

على سبيل المثال، قد يكون الهدف العام هو "أريد أن أستعيدة لياقة جسمي". يتمثل الهدف المحدد في هذه الحالة في "أريد أن أحصل على عضوية في النادي الرياضي القريب مني وأن أتمرن أربعة أيام في الأسبوع لأكون أكثر صحة ولياقة".


ثانياً: قابلة للقياس

يجب أن تحتوي الأهداف الذكية على معايير لقياس التقدم فيها. إذا لم تكن هناك معايير، لن تكون قادرًا على تحديد تقدمك وما إذا كنت على الطريق الصحيح للوصول إلى هدفك. لجعل هدفك قابلاً للقياس، اسأل نفسك:

  • كيف أعرف أنني وصلت إلى هدفي؟

  • ما هو مؤشر التقدم الخاص بي؟

فبالنسبة للمثال السابق، يمكن جعله قابلاً للقياس وفقاً للآتي: "أريد أن أحصل على عضوية في النادي الرياضي القريب مني وأن أتمرن أربعة أيام في الأسبوع لأكون أكثر صحة ولياقة. كل أسبوع، سأهدف إلى خسارة نصف كيلو جرام من دهون جسمي."


ثالثاً: قابلة للتحقيق

الأهداف الذكية يمكن تحقيقها. معرفة ذلك ستساعدك على اكتشاف طرق يمكنك من خلالها تحقيق هدفك والعمل عليه. اسال نفسك:

  • هل أمتلك الموارد والقدرات لتحقيق الهدف؟ إذا لم يكن كذلك، فإلى ماذا أفتقد؟

  • هل حقق أحدهم هذا الهدف بنجاح من قبل؟


رابعاً: واقعية

يجب أن تكون الأهداف الذكية واقعية بحيث يمكن تحقيقها بالنظر إلى الموارد والوقت المتاحين. اطرح على نفسك الأسئلة:

  • هل الهدف واقعي وفي متناول اليد؟

  • هل الهدف قابل للوصول، بالنظر إلى الوقت والموارد؟

  • هل أنا قادر على الالتزام بتحقيق الهدف؟


خامساً: محددة زمنياً

يجب أن يكون الهدف الذكي محددًا بوقت بحيث يكون له تاريخ بدء وانتهاء. إذا لم يكن الهدف مقيدًا بالوقت، فلن يكون هناك شعور بالإلحاح، وبالتالي سيكون الدافع أقل لتحقيقه. اسال نفسك:

  • هل هدفي له موعد نهائي؟

  • متى أريد تحقيق الهدف؟

بناءً على الهدف السابق: في 1 أغسطس / آب، سأنضم إلى النادي الرياضي. من أجل أن أكون أكثر صحة، سأتدرب أربعة أيام في الأسبوع. وسأهدف إلى خسارة نصف كيلو جرام من دهون جسمي كل أسبوع. بحلول نهاية شهر أغسطس، سأكون قد أدركت هدفي إذا فقدت أربعة كيلو جرامات من الدهون على مدار الشهر.


ولكن، ما أهمية تحديد الأهداف الذكية SMART؟

في كثير من الأحيان، يٌعدُّ الأفراد أو الشركات أنفسهم للفشل من خلال تحديد أهداف عامة وغير واقعية مثل "أريد أن أكون الأفضل"، هذا الهدف غامض ولا معنى له.


تضعك طريقة الأهداف الذكية SMART في طريق النجاح من خلال جعل الأهداف محددة وقابلة للقياس وقابلة للتحقيق وواقعية ومحددة زمنياً. وتساعد في دفعك إلى الأمام، كما تمنحك إحساسًا بمعرفة ما تفعل وإلى أين تذهب، وتساعدك على إدارة وقتك والوصول إلى أهدافك.


المصادر [1]

٩٤ مشاهدة٠ تعليق

منشورات ذات صلة

عرض الكل