top of page

ما هي استراتيجيات التسويق الرقمي الأقوى في 2023؟


لم يعد من الممكن تجاهل أهمية التسويق الرقمي لنجاح أي مشروع بغض النظر عن نوعه أو حجمه، بل إن التسويق الرقمي يملك القدرة على تحويل مشروع صغير إلى مشروع ضخم ناجح. لكن فقط إذا تم توظيفه بالطريقة الصحيحة. وبالمقابل تستحق المشاريع الضخمة أن تحصل على استراتيجيات التسويق الرقمي المناسبة لها كي لا يضيع الاستثمار بالكامل. في هذه المقالة جمعنا لكم أهم اتجاهات التسويق الرقمي في 2023 التي ستكون المفضلة لدى جهات التسويق والجمهور على حد سواء.


يزداد مفهوم التسويق الرقمي بالتوسع ليشمل جوانب أكبر من حياتنا اليومية، حيث يمكن للعلامات التجارية الترويج لنفسها وأعمالها ومنتجاتها عبر قنوات متعددة، مثل التسويق عبر وسائل التواصل الاجتماعي والتسويق عبر المؤثرين، وتحسين تجربة المستخدم على الأجهزة المحمولة خاصة.


1. التسويق عبر المؤثرين


اكتسب التسويق عبر المؤثرين شعبية كبيرة في 2022، ويتوقع أن يستمر هذا الاتجاه بالنمو في 2023. وعندما تتعاون العلامات التجارية مع المؤثرين المناسبين، يمكنهم زيادة الوعي بالعلامة التجارية واكتساب جمهور جديد من متابعي المؤثر نفسه.


يخطط 89% من المسوقين الذين يتعاملون مع التسويق عبر المؤثرين بالاستمرار في استثمارهم في هذا المجال. كما تخطط 17% من جهات التسويق للاستثمار في التسويق عبر المؤثرين للمرة الأولى في العام المقبل.


لكن ليس من الضروري أن تتعاون مع مؤثر لديه ملايين المعجبين، في الواقع تعمل أكثر من 56% من العلامات التجارية مع المؤثرين الصغار، وهم المؤثرون الذين يزيد متابعوهم على عشرة آلاف متابع، ولا يصلون إلى مليون متابع.


وعلى الرغم من أن لدى المؤثرين الصغار عدداً أقل من المتابعين مقارنة بالمشاهير، إلا أن منشوراتهم تكون غالباً أكثر قوة بفضل مستويات المشاركة والتحويلات الأعلى.


والسبب في أن شريحة كبيرة من الجمهور تفضل المؤثرين الصغار أكثر من المشاهير، هو أن المؤثرين الصغار ما يزالون أشخاصاً "عاديين"، على عكس المشاهير الذين يصعب الوصول إليهم. ولهذا يثق بهم الجمهور أكثر.


يمكنك التعرف أكثر إلى التسويق عبر المؤثرين في: دليل أفق الشامل عن التسويق عبر المؤثرين


2. التسويق بالفيديو


اجتاحت مقاطع الفيديو القصيرة عالم التسويق الرقمي، ويتوقع أن تبقى معنا في 2023. ولا شك في أن مقاطع الفيديو الطويلة يمكن أن تقدم معلومات مفصلة حول المنتج أو العلامة التجارية، لكن الفيديوهات القصيرة يمكنها أن تكون أكثر فاعلية من حيث الوصول إلى الجمهور والانتشار الفيروسي.


وسيحافظ 90% من المسوقين الذين يستخدمون التسويق عبر الفيديوهات القصيرة على استثماراتهم فيها أو سيزيدونها في العالم المقبل. بينما يخطط 1 من كل 5 مسوقين للاستفادة من الفيديوهات القصيرة في التسويق الرقمي لأول مرة في 2023.


تعرف أكثر إلى توقعات واتجاهات التسويق عبر يوتيوب في 2023 في هذه المقالة.


3. التسويق عبر وسائل التواصل الاجتماعي


في الولايات المتحدة وحدها يملك 79% من السكان حساباً على أحد وسائل التواصل، وعلى مستوى العالم يوجد أكثر من 3.7 مليار مستخدم لوسائل التواصل الاجتماعي.


ولهذا السبب أصبحت وسائل التواصل الاجتماعي قناة شائعة وجزءاً رئيسياً من استراتيجية التسويق الرقمي لكل الشركات تقريباً.


يتيح لك التسويق عبر وسائل التواصل الاجتماعي التواصل بشكل فعال مع جمهورك على المستوى الشخصي وإضفاء الطابع الإنساني على علامتك التجارية.


وقد أثرت وسائل التواصل على عادات التسوق لدى المستهلك، حيث يفضل 71% من جيل زد اكتشاف منتجات جديدة عبر وسائل التواصل، والأمر نفسه ينطبق على 51% من جيل الألفية الأكبر سناً.


وسائل التواصل الاجتماعي كقناة لخدمة العملاء


تعد الاستفادة من وسائل التواصل في خدمة العملاء اتجاهاً جديداً في التسويق الرقمي، لكن هذا الاتجاه يكتسب زخماً سريعاً.


ويستخدم أكثر من ربع المسوقين الرسائل المباشرة لتقديم الدعم للعملاء، ويخطط 15% من المسوقين لتجربتها لأول مرة في 2023.


وليس من المصادفة أن هذا الاتجاه في التسويق عبر وسائل التواصل يتنامى في الوقت نفسه الذي تعمل فيه كل من منصة فيس بوك وانستغرام وتيك توك على توسيع ميزات التجارة الإلكترونية لديها حيث ستصبح خدمة العملاء من المنصة مباشرة ضرورية للغاية.


وتجدر الإشارة أيضاً إلى أن المستهلكين يرغبون في التواصل مع العلامات التجارية عبر الرسائل المباشرة وخاصة العملاء من جيل الألفية وحيل زد.


وجد استطلاع لاتجاهات المستهلكين في 2022 أن 20% من الجيل زد وما يقرب من 25% من جيل الألفية قد اتصلوا بعلامة تجارية عبر وسائل التواصل الاجتماعي لخدمة العملاء خلال الأشهر الثلاثة الماضية.


سيركز التسويق عبر وسائل التواصل الاجتماعي على 3-5 منصات فقط


إدارة 3 إلى 5 منصات أمر واقعي، حيث يسمح هذا العدد للعلامات التجارية بتوسيع نطاقها والوصول إلى جماهير مختلفة.


ويستفيد المسوقون في المتوسط من 4 منصات تواصل اجتماعي في التسويق الرقمي، وفيس بوك هو أكثر منصات التواصل الاجتماعي استخداماً، يليه انستغرام ويوتيوب وتويتر وتيك توك.


4. تحسين محركات البحث


من الضروري –بل من الطبيعي- أن تعمل العلامات التجارية على أن يكون محتواها وموقعها الإلكتروني قابلين للاكتشاف قدر الإمكان، لاسيما على محرك البحث غوغل، وذلك لكسب المزيد من حركة المرور والتحويلات.


ويحتل تحسين محركات البحث المرتبة الثالثة في ميزانية التسويق الرقمي للمشاريع، بعد التسويق بالفيديو والتسويق عبر المؤثرين. وعلى الرغم من أن عملية تحسين محركات البحث ليست من استراتيجيات التسويق الرقمي الجديدة، إلا أنها تصبح أكثر ترسخاً ضمن الاستراتيجيات الجديدة.


ويخطط 88% من المسوقين الذين لديهم استراتيجية لتحسين محركات البحث لزيادة استثماراتهم في 2023 أو الحفاظ عليها.


ومع نمو الاهتمام والحاجة لتحسين محركات البحث، تتطور خوارزميات غوغل أيضاً لتشمل أكثر من مجرد الإجابة عن الأسئلة البسيطة. ولم تعد الكلمات المفتاحية أو جودة الصور والفيديو العوامل الوحيدة لنجاح تحسين محركات البحث، لأن غوغل سيعطي الأولوية أيضاً للمحتوى الإبداعي والحصري.


5. تحسين تجربة المستخدم على الأجهزة المحمولة


يقضي المستهلكون وقتاً أكثر وأكثر على الأجهزة المحمولة، مثل الهواتف الذكية والأجهزة اللوحية، وتأتي أكثر من نصف حركة المرور السنوية عبر الإنترنت من الأجهزة المحمولة.


ومع استمرار جيل الألفية وجيل زد في السيطرة على القوة الشرائية، ينبغي أن تهتم العلامات التجارية في تحسين تجربة المستخدم على الأجهزة المحمولة.


ستجد المزيد من المعلومات المهمة عن جيل زد في هذه المقالة: دليل التسويق الرقمي إلى جيل زد.


وفي الوقت الحالي، تستثمر 33% من جهات التسويق العالمية في تحسين الموقع الإلكتروني مع الجوال، وتصف 64% من جهات تسويق تحسين محركات البحث بأن تحسين تجربة المستخدم على الهاتف هو استثمار فعال للغاية.


وتجربة المستخدم على الهاتف المحمول ليست مهمة فقط للمواقع الإلكترونية، لكنها مهمة أيضاً في استراتيجيات التسويق الرقمي الأخرى، حيث يركز 56% من مختصي التسويق عبر البريد الإلكتروني على تحسين تجربة المستخدم عبر الأجهزة المحمولة.


6. التسويق بالمحتوى والتسويق عبر المدونات


يشاهد ما لا يقل عن 47% من المشترين أجزاء من المحتوى قبل التعامل مع العلامة التجارية. ويتوقع غالبيتهم أن يجدوا محتوى يثير اهتمامهم، ولهذا تعمل العلامات التجارية في جميع أنحاء العالم على الاستثمار في التسويق بالمحتوى.


سبق وأن تحدثنا عن التسويق بمحتوى الفيديو، لكن ماذا عن التسويق عبر المدونات؟


كان التدوين استراتيجية تسويقية شائعة منذ ظهور المواقع الإلكترونية، لكن هذا لا يعني أن عصر التسويق عبر المدونات قد انتهى، بل على العكس، حيث يستفيد واحد من كل 3 مسوقين من مدونته أو موقعه الإلكتروني في التسويق الرقمي.


لكن تتمتع المواقع الإلكترونية التي تحتوي على مدونات بإمكانيات بحث أكبر، ويمكنها تنفيذ استراتيجيات تحسين محركات البحث بشكل أسهل بكثير من المواقع التي لا تحوي مدونات.


على سبيل المثال، لدينا عميل محتمل يبحث عن شركة محاسبة، فإن كانت هناك تدوينة أو مقالة في موقعك تحتوي على معلومات حول طريقة عمل المحاسبين، فقد يجدها ذلك العميل المحتمل عبر البحث في غوغل، ويقرأها ثم يستكشف موقعك ويتواصل معك لطلب خدمة أو استشارة.


يسير التسويق الرقمي بسرعة الضوء! ومواكبة التغيرات المستمرة فيه ليست بالأمر السهل، لكن لتحقيق النجاح في عالم التسويق سريع الخطى، وللمحافظة على صلتك مع جمهورك، من الضروري أن تظل في المقدمة.


ابقَ في المقدمة دوماً مع مؤسسة أفق للإعلام والتسويق الرقمي وصناعة المحتوى، خدماتنا تشمل كل ما تحتاجه علامتك التجارية للوصول إلى أهدافها والتخطيط لأهداف أكبر! يبدأ عملنا من مرحلة التخطيط وحتى مرحلة التنفيذ وقياس النتائج. تعرف أكثر إلى ما نقدمه في صفحة الخدمات، ولا تتردد بالتواصل مع فريق مؤسسة أفق لتبدأ سنة 2023 بشكل مختلف كلياً عما سبق!



المصادر: 1

١١٥ مشاهدة٠ تعليق

منشورات ذات صلة

إظهار الكل
bottom of page