كيف تصبح صانع محتوى محترفاً؟

قبل حوالي 15 سنة لم تكن صناعة المحتوى عملاً شائعاً، أما اليوم فهي مهنة يمكن أن تدر الملايين، يتزايد الإقبال عليها باستمرار لقلة تكاليفها وكثرة فوائدها، وإذا سألتَ شباب اليوم عن المسار الوظيفي الذي يحلمون به فسيجيب معظمهم "صانع محتوى".

صانع محتوى

من هو صانع المحتوى؟

هو الشخص الذي ينشئ محتوى تعليمياً أو ترفيهياً على الأنترنت، وقد يكون هذا المحتوى على شكل فيديوهات أو نصوص أو صور أو أي نوع آخر من الوسائط الرقمية، وعادة ما يركز كل صانع محتوى على مجال واحد، مثل التكنولوجيا أو الألعاب أو الموضة أو الطبخ الصحي.. ومن خلال عرض المحتوى على الجمهور يجني صانع المحتوى المال من الرعاة والإعلانات أو عن طريق بيع منتجاته الخاصة.


كيف تصبح صانع محتوى ناجح؟

ستحتاج بعض الوقت والكثير من الممارسة مع التعلم من الأخطاء لتصبح صانع محتوى ناجح، وبالإضافة إلى هذا يمكنك الاستفادة من النصائح التالية:


التخصص

حاول أن تختص في مجال واحد إلى أن تصبح خبيراً به، هكذا ستشتهر بين المهتمين بهذا المجال بصفتك محترفاً، بعبارة أخرى تحديد الجمهور المستهدف هي الخطوة الأولى.


لا تتوقف أبداً عن التعلم

مهما كنت محترفاً يوجد دائماً شيء جديد لتتعلمه، احرص دوماً على تحسين مهاراتك ومعرفتك بمجالك، جرب تعلم مهارات جديدة أو تجديد معرفتك بمهارات تجيدها سلفاً، أهم المهارات التي على صانع المحتوى إجادتها هي تلك المتعلقة بتحرير الفيديوهات وتعديل الصور وكتابة النصوص.


كن شخصياً

يرغب الناس بالتعرف على صانع المحتوى وسماع قصص إخفاقاته ونجاحاته، لذا لا تخجل واحكِ لمتابعيك عن تجاربك الشخصية المتعلقة بالمحتوى.


استخدم عدة قنوات في نفس الوقت

إذا افترضنا أنك قررت أن تصبح منشئ محتوى على اليوتيوب فيمكنك استخدام وسائل التواصل الاجتماعي الأخرى للترويج لقناتك الرئيسية، كما يمكنك استخدام قنوات أخرى مثل انستقرام لإظهار جوانب أخرى من شخصيتك.


ابحث عن الكلمات المفتاحية

قم بإجراء أبحاث عن الكلمات المفتاحية لتعرف ما الذي يريده جمهورك وما الذي ينتظرونه منك، جرب إلقاء نظرة على التعليقات أو القيام بعملية تصويت.


تعاون مع صانعي المحتوى الآخرين

بدلاً من اعتبار صناع المحتوى الذين يركزون على نفس مواضيعك أعداء، يمكنك أن تتعاون معهم لإنشاء محتوى مميز يجذب المزيد من المتابعين لكليكما.


العقلية التجارية

إذا كنت تريد أن تكون صناعة المحتوى وظيفة أساسية لك فعليك التوقف عن اعتبارها كهواية والتعامل معها بشكل جدي، تحتاج إلى تنظيم محتواك وجدولة مهامك والتحقق من الأرقام والتحليلات بتركيز عند التعامل مع الشركاء المحتملين كالرعاة، لا شك أن عليك إنشاء المحتوى ممتع، لكن عليك أن تأخذه بجدية ليكون مثمراً.


ما هي فوائد أن تكون صانع محتوى؟

  • يمكنك نشر محتواك في أي وقت وأي مكان في العالم.

  • لا تحتاج لأي شهادات دراسية أو تراخيص تجارية. (ومع هذا ننصحك بالاطلاع على القوانين حيث تعيش)

  • عمل منخفض الميزانية لا يتطلب الكثير من الاستثمار.

  • يمكنك البدء به كعمل جانبي ثم توسيعه ليصبح مصدر دخل أساسي.

  • لا حدود للدخل الذي يمكنك جنيه عبر إنشاء المحتوى.

  • يمكن لأي شخص أن يصبح صانع محتوى مهما كان عمره ومهما كانت خلفيته الثقافية.


صناعة المحتوى عمل بسيط وسهل ومسلٍ يمكن أن يكون منجم ذهب لمن يتقنه على أكمل وجه، إذا كنت على وشك أن تخطو أولى خطواتك كصانع محتوى فعليك أن تتحلى بقوة الإرادة والعزيمة بالإضافة إلى الالتزام بالنصائح السابقة لتصبح صانع محتوى محترف في أسرع وقت ممكن.


أما إن كنت تبحث عن جهة متخصصة بصناعة محتوى احترافي لمشروعك، ففريق صناعة المحتوى في مؤسسة أفق مستعد لبدء العمل معك على الفور! تواصل معنا اليوم وتعرف إلى خدماتنا الإعلامية والتسويقية المتنوعة!


٢٤ مشاهدة٠ تعليق

منشورات ذات صلة

عرض الكل