دليلك إلى التسويق عبر البريد الإلكتروني

كم مرة في اليوم تتفقد بريدك الإلكتروني؟ يزداد حضور البريد الإلكتروني في جميع جوانب حياتنا، فأغلبنا يستعمله في العمل والمجال الأكاديمي ومن أجل التسوق أيضاً، وكثيراً ما تصلنا رسائل ونشرات من المواقع التي نتصفحها أو التي نتسوق منها لتطلعنا على آخر الأخبار والعروض، وحتى بعد انتشار الهواتف الذكية وتطبيقاتها، ما يزال للبريد الإلكتروني سطوة وقيمة كبيرة في عالم التسويق.


يتناول هذا المقال أهمية التسويق عبر البريد الإلكتروني وأهم الخطوات التي ينبغي لأصحاب العلامات التجارية العمل عليها عند إعداد حملة التسويق عبر البريد الإلكتروني.

التسويق عبر البريد الإلكتروني

ما هو التسويق عبر البريد الإلكتروني

التسويق عبر البريد الإلكتروني (Email Marketing) هو أحد أقدم وأهم استراتيجيات التسويق، ويقوم على إرسال رسائل ترويجية إلى قائمة بريدية محددة تحوي عناوين البريد الإلكتروني للعملاء الحاليين أو المحتملين، ويتنوع مضمون الرسائل ما بين عروض ونصائح وأخبار وغير ذلك مما يهم العملاء ويشجعهم على اتخاذ إجراء.


أهمية التسويق عبر البريد الإلكتروني

على الرغم من أن التسويق عبر البريد الإلكتروني هو من أقدم أنواع التسويق، إلا أن فعاليته تزداد في عالم التسويق، هل تعلم أن عائد الاستثمار للتسويق عبر البريد الإلكتروني وصل إلى 44 دولار للدولار الواحد؟! إضافة إلى ذلك، توجد العديد من المزايا للتسويق عبر البريد الإلكتروني.


مزايا التسويق عبر البريد الإلكتروني

يطول الحديث عن مزايا التسويق عبر البريد الإلكتروني، وإليك بعضاً منها:

  • يستهدف التسويق عبر البريد الإلكتروني جمهوراً واسعاً: كشفت الإحصائيات عام 2019 أن عدد مستخدمي البريد الإلكتروني وصل إلى حوال 4 مليارات مستخدم، أي أن أكثر من نصف سكان العالم يستعملون البريد الإلكتروني!

  • التسويق عبر البريد الإلكتروني صديق للبيئة: لست بحاجة لطباعة الإعلانات على الورق، وبذلك فأنت تساهم في التقليل من المشاكل البيئية التي تسبب الاحتباس الحراري، ويمكنك أن تشير إلى ذلك في حملتك التسويقية لتنال تعاطف أنصار البيئة!

  • التسويق عبر البريد الإلكتروني منخفض التكلفة: وهذه ميزة أخرى لعدم استعمالك الإعلانات المطبوعة أو الأنواع الأخرى من التسويق التي تعد مكلفة مقارنة بالتسويق عبر البريد الإلكتروني.

  • يساعد التسويق عبر البريد الإلكتروني على بناء قاعدة بيانات دقيقة: وهذا سيفد فريق التسويق عند الإعداد للحملات التسويقية القادمة.

  • يمكن قياس مدى نجاح التسويق عبر البريد الإلكتروني: عن طريق مقارنة عدد الرسائل التي تم إرسالها بنسبة مبيعات المنتج التي تم الترويج له عبرها.


كيفية بدء حملة التسويق عبر البريد الإلكتروني

توجد خطوتان رئيسيتان لا بد منهما عند التخطيط لحملة التسويق عبر البريد الإلكتروني، وهما: بناء القائمة البريدية، واختيار مزود خدمة البريد الإلكتروني، تأتي بعدهما مرحلة صياغة رسائل البريد الإلكتروني.


1. كيفية إنشاء قائمة بريدية للتسويق

تحوي قائمة عناوين البريد الإلكتروني على عناوين المشتركين المهتمين الذين اختاروا تلقي الرسائل منك. توجد عدة طرق للحصول على عناوين البريد المطلوبة، منها أن تعرض على مصفحي مدونتك تسجيل عناوينهم لتلقي نشرة أسبوعية أو شهرية تحوي أحدث العروض أو الأخبار المتعلقة بمجال عملك، ثم تخزن عناوين البريد في مزود خدمة البريد الإلكتروني الخاص بك، لكن من الضروري أن تنال موافقة الأشخاص الذين يشاركونك بريدهم الإلكتروني، عن طريق سؤالهم عندما يدخلون بريدهم الإلكتروني للتسجيل في مدونتك أو مواقع التواصل الاجتماعي أو غير ذلك، وتسمى هذه العملية بـ"الاشتراك" وهكذا يصير بإمكانك إرسال الرسائل لهم على نحو لا يتعارض مع القوانين.


2. كيف تحتار مزود خدمة البريد الإلكتروني؟

بعد إعداد القائمة البريدية، يأتي دور اختيار مزود خدمة البريد الإلكتروني، وليس المهم هنا أن تختار مزود الخدمة الأشهر أو الأغلى ثمناً، ما يهم حقاً هو ميزات كل مزود، حتى إن بعضها مجاني ويفي بالغرض، المهم هنا أن تتناسب طبيعة عملك مع المزود الذي ستستعمله.


إليك قائمة بأفضل 10 مزودات خدمة البريد الإلكتروني لعام 2021:

1) ProtonMail

2) Zoho Mail

3) Outlook

4) Gmail

5) Yahoo! Mail

7) iCloud Mail

8) AOL Mail

9) GMX

10) Yandex


3. كيفية صياغة رسائل البريد الإلكتروني

بعد إعداد القائمة البريدية واختيار مزود الخدمة، بقيت صياغة الرسائل، وسواء أكانت الرسائل تركز على الترويج لمنتجات أو خدمات أم على تقديم محتوى مفيد لجذب العملاء، فأنت بحاجة إلى التسويق الشخصي لكي تزيد من احتمال فتح البريد الإلكتروني من قبل المرسل إليه وقراءته، ما هو التسويق الشخصي؟ يعني في هذا السياق أن تضع اسم المرسل إليه في بداية الرسالة عوضاً عن عبارة "عزيزي القارئ" أو ما يشبهها، يمكن أيضاً اقتراح منتجات على العميل على نحو مخصص، بالاعتماد على مشترياته السابقة أو سلة المشتريات المهجورة.


المزبد من النصائح للنجاح في التسويق عبر البريد الإلكتروني

- لا تشترِ قائمة بريد إلكتروني: احرص على تنمية قائمة بريدك الإلكتروني بالطرق الصحيحة، إياك وشراء القوائم البريدية، فذلك ليس غير أخلاقي وحسب، بل وقد يعرضك لمخاطر قانونية، صحيح أن بناء قائمة بريدية يستغرق وقتاً، إلا أن نتائجه الإيجابية سرعان ما ستظهر.


- اختر عنواناً مناسباً للرسائل: الانطباع الأول مهم جداً، لذا اختر عنواناً جذاباً يشجع المرسل إليهم على فتح الرسالة، ولكن إياك والمبالغة، اختر عنواناً واقعياً وجذاباً في الوقت ذاته لتحافظ على مصداقيتك لدى العملاء.


- اختصر: "خير الكلام ما قلَّ ودلَّ" نتحدث هنا عن رسالة بريد إلكتروني وليس عن مقالة، عليك الافتراض بأن ليس لدى المرسل إليهم اليوم بطوله لقراءة بريدهم، لذا ركز على ما تريد إيصاله وتجنب الحشو.


سيبقى البريد الإلكتروني بيننا لمدة طويلة، ربما أطول من كثير من تطبيقات وسائل التواصل الاجتماعي المشهورة حالياً، ولهذا السبب على أصحاب العلامات التجارية منح التسويق عبر البريد الإلكتروني الاهتمام الكافي وترسيخ وجودهم في هذا المجال.


تقدم مؤسسة أفق خدمات عالية الجودة للمؤسسات والشركات التجارية تشمل التصميم الاحترافي والنشر الورقي والإلكتروني والتسويق الإلكتروني، احجزوا موعدكم للحصول على خدماتنا المتميزة جودة ومضموناً، عن طريق الرابط التالي ضمن موقع المؤسسة الرسمي:

تحرير: بسمة أطرش

المصادر [1] [2] [3] [4]

٢٥ مشاهدة٠ تعليق

منشورات ذات صلة

عرض الكل