top of page

دليلك إلى خوارزميات مواقع التواصل الاجتماعي في 2023-2024

أصبحت كلمة "خوارزمية" اليوم بمثابة علامة تحذيرية في مجال التسويق عبر وسائل التواصل الاجتماعي! فهي نذير بتقييد وصول المحتوى وانخفاض التفاعل على حسابك! لكن هل تعرف أن خوارزميات مواقع التواصل الاجتماعي مصممة في الحقيقة لمساعدتك؟ وما عليك سوى التعرف إلى كيفية عملها والعوامل التي تؤثر فيها إيجاباً أو سلباً.


ولأن المعرفة قوة، جمعنا في هذه المقالة لكم 7 من أهم العوامل المؤثرة في خوارزميات مواقع التواصل الاجتماعي، وكيفية التغلب على التغيرات المستمرة في تلك الخوارزميات لتسويق ناجح.

مواقع التواصل الاجتماعي

ما هي خوارزميات وسائل التواصل الاجتماعي وكيف تعمل؟

هي مجموعة من القواعد والحسابات التي تحدد المحتوى الذي يراه المستخدمون في "خلاصاتهم" على وسائل التواصل، ويتم تصميمها لاختيار محتوى يناسب كل مستخدم بناء على اهتمامه وسلوكه وعاداته وعوامل أخرى.


تم تصميم خوارزميات وسائل التواصل الاجتماعي لتظهر للمستخدمين المحتوى الأكثر صلة باهتماماتهم، حيث تستخدم الخوارزميات مجموعة متنوعة من البيانات (بما في ذلك سلوك المستخدم السابق، وتوقيت نشر المحتوى، والموقع والمشاركة)


وبناء على تلك العوامل وغيرها، تمنح الخوارزمية كل محتوى نقاطاً معينة، ويتم عرض المحتوى الذي يحصل على أعلى النقاط للمستخدم.


على سبيل المثال، إذا كان المستخدم يتفاعل بشكل متكرر مع منشورات حول الطبخ في إحدى المنصات، فستعرض له الخوارزمية المزيد من المحتوى المتعلق بالطهو في خلاصته.


ما هي العوامل المؤثرة في خوارزميات وسائل التواصل؟

تتغير خوارزميات مواقع التواصل الاجتماعي باستمرار، وتتكيف مع سلوك المستخدم. وهذا يعني أن فهم كيفية عملها يساعدك على التحكم في المحتوى الذي ستراه بوصفك مستخدماً، وسيساعدك أيضاً على إنشاء محتوى تسويقي لعلامتك التجارية يراه جمهورك المستهدف ويتفاعل معه.


وهناك العديد من العوامل التي يمكن أن يؤثر على تصنيف خوارزميات وسائل التواصل الاجتماعي، ومن أهمها:


1. التفاعل

من أهم العوامل المؤثرة في خوارزميات المنصات الاجتماعية مثل فيسبوك وانستغرام و"اكس" (تويتر) وتيك توك، فكلما زاد التفاعل الذي يلقاه المحتوى، زاد احتمال ظهوره لدى مستخدمين أكثر. ويأتي التفاعل على شكل الإعجاب بالمنشور أو التعليق عليه أو مشاركته وحتى حفظه.


2. الملاءمة

تعمل جميع خوارزميات مواقع التواصل الاجتماعي على أن تعرض لكل مستخدم محتوى ذا صلة باهتماماته. وهذا يعني أن الخوارزمية تأخذ في الاعتبار اهتمامات المستخدم وتفاعله على المنصة وعمليات البحث التي يجريها.


3. التوقيت

تسعى كل منصة لعرض محتوى مناسب للمستخدمين في الوقت المناسب، وهذا يعني أن الخوارزمية تضع وقت النشر في الحسبان عند تصنيف المنشورات وتقييمها. وتختلف أفضل أوقات النشر في كل منصة وتتأثر بعوامل مثل اختلاف التوقيت من منطقة لأخرى وسلوك جمهورك المستهدف.


4. الحداثة

تعطي أغلب المنصات الأولوية للمحتوى الأحدث، وخاصة فيسبوك و"اكس" (تويتر) وانستغرام وتيك وتوك. حيث من المرجح أن يظهر المحتوى الجديد للمستخدم في بداية الخلاصة.


5. الجودة

تتزايد أهمية جودة المحتوى في عوامل تصنيف خوارزميات مواقع التواصل الاجتماعي، حيث تختبر الخوارزميات جودة المحتوى المرئي سواء الصور أو محتوى الفيديو، بالإضافة إلى الجمالية العامة للمنشور وسلامته اللغوية، وتتبع مبدأ "الجودة مقابل الكمية"، وخاصة في منصتي "اكس" (تويتر)، ولينكد إن.



6. الاتساق

يُقصد بالاتساق عدد المرات التي تنشر فيها من الحساب، بالإضافة إلى تفاعلك مع محتوى الحسابات الأخرى على المنصة. حيث تعتمد زيادة وصول محتواك في منصات عدة على الموازنة بين نشر المحتوى بانتظام والتفاعل مع محتوى الآخرين.


7. نوع المحتوى

تميل بعض الخوارزميات إلى زيادة الوصول إلى أنواع معينة من المحتوى، فعلى سبيل المثال، يحقق محتوى الفيديو والصور في فيسبوك وصولاً أكبر من المحتوى النصي.


نصائح لاجتياز خوارزميات مواقع التواصل الاجتماعي

فهم الخوارزميات هو الخطوة الأولى لصناعة محتوى تسويقي يصل إلى جمهورك المستهدف ويزيد حضورك على المنصات الاجتماعية. لكن الخوارزميات تتغير باستمرار، وما يصلح اليوم قد لا يصلح غداً!


ومع ذلك توجد طرق لتجاوز تغيرات واختبارات خوارزميات وسائل التواصل الاجتماعي في كل مرة، وإليك أهمها:


1. اعرف جمهورك

الخطوة الأولى للتغلب على خوارزميات مواقع التواصل الاجتماعي هي معرفة جمهورك. من يكونون؟ وماذا يحبون؟ وما هي احتياجاتهم؟ وبمحرد تحديد جمهورك المستهدف وفهمه جيداً، يمكنك تخصيص المحتوى التسويقي وفقاً لتفضيلاتهم. وهذا سيزيد من فرص وصوله ومشاركته.


2. انشر بانتظام

الانتظام ضروري لإرضاء خوارزميات وسائل التواصل، وكلما كنت أكثر انتظاماً في نشر المحتوى، زاد احتمال انسجام الخوارزمية معك. كما يمكن أن يساعدك نشر محتوى تسويقي عالي الجودة بانتظام على بناء قاعدة متابعين وعملاء مخلصين لعلامتك التجارية وزيادة مدى وصولك.



3. تفاعل مع جمهورك

التسويق بالمحتوى عبر وسائل التواصل عبارة عن محادثة تجريها مع جمهورك، وإذا تفاعلت مع تعليقاتهم ورسائلهم بالرد السريع وتقديم خدمة العملاء الممتازة، فسوف تقوم ببناء مجتمع يتمحور حول علامتك التجارية والمحتوى الخاص بك.


4. استخدم "الهاشتاغات"

الوسوم أو علامات التصنيف أو الهاشتاغات ليست مجرد وسيلة لتنصيف المحتوى على وسائل التواصل، ولكنها أيضاً أداة لزيادة مدى وصولك. حيث يمكنك استخدام الهاشتاغات ذات الصلة بمجال عملك ومحتواك للوصول إلى جمهور جديد. ومع ذلك لا يُنصح باستخدام عدد كبير جداً منها وإلا كانت النتائج عكسية!


5. راقب البيانات

تقدم منصات مثل فيسبوك وانستغرام أدوات وبيانات لتحليل المحتوى التسويقي الخاص بك تشمل مدى الوصول والمشاركة ومرات الظهور. ويمكنك استخدام هذه البيانات في تحسين وتعديل استراتيجية التسويق بالمحتوى لديك.


ستواصل خوارزميات مواقع التواصل الاجتماعي التطور في السنوات القادمة، لنصبح أكثر تعقيداً وانتقائية. ويتوقع أن تركز أغلبها على المحتوى عالي الجودة والذي يشارك المستخدمين معلومات جديدة تتمحور حول اهتماماتهم وتفضيلاتهم.


إن كنت تريد مشاركة محتوى تسويقي صديق لخوارزميات مواقع التواصل، ويعبِّر عن مشروعك أو شركتك أفضل تعبير، ويتواصل مع جمهورك المستهدف بوضوح ويحقق أهدافك التسويقية، فهذا هو ما نتخصص به في مؤسسة أفق! وإن كان لديك أي استفسار حول خدماتنا فلا تتردد بالتواصل معنا الآن!

مصادر: 1


٥٢٨ مشاهدة٠ تعليق

منشورات ذات صلة

عرض الكل
bottom of page