ما هي مهارات حل المشكلات، وكيف تنميها؟

يعتقد معظم الناس أنّ حل المشكلات مجرد مهارة واحدة، لكن في الحقيقة هناك العديد من المهارات المتنوعة التي تجتمع معاً لتشكل مهارات حل المشكلات، عندما يتحدث أصحاب العمل عن مهارات حل المشكلات، غالباً ما يقصدون بها القدرة على إيجاد الحلول الفعّالة لمختلف المشكلات، وفي الوقت المناسب بحيث نضمن تفادي الخسائر أو تقليلها، تعتمد الشركات بشكل كبير على الأشخاص الذين يملكون مهارات حل المشكلات لتقييم المواقف وتحديد الحلول، كما أن مهارات حل المشكلات مفيدة في جميع مجالات الحياة.

مهارات حل المشكلات

لماذا مهارات حل المشكلات مهمّة؟

لا تخلو أي مؤسسة من المشكلات ولا يمكن للإنسان أن يعيش حياة كاملة دون أن يواجه صعوبات وعقبات سواء كان هذا في العمل أم في المنزل، تساعدك مهارات حل المشكلات على تحديد مصدر المشاكل وإيجاد حل فعّال مما يجعلها عنصراً أساسياً لا بد منه، وفيما يلي نلخص أهم منافع امتلاك هذه المهارات:


1. تحويل المستحيل إلى ممكن

المعرفة والعلم وحدهما لا يكفيان لحل المشكلات، إنّما امتلاك المهارات المناسبة والقدرة على التطرق إلى المشكلة بشكل منهجي ذكي هو ما يضمن الوصول إلى الحلول الفعّالة التي ترضي الجميع.


2. التميز

امتلاك مهارات حل المشكلات سيجعلك تتميز بين زملائك، ويضمن لك الوصول إلى أعلى المراتب.


3. تعزيز الثقة بالنفس

اكتساب مهارات حل المشكلات يجعلك تثق بنفسك أكثر، لأنك في أعماقك واثق بقدرتك على حلّ أي مشكلة تعترض طريقك.


ما هي خطوات حل المشكلات؟

قبل أن نبدأ الكلام عن مهارات حل المشكلات، من الضروري أن نتعرف على خطوات حلّ المشاكل:


1. تحديد المشكلة

قد تبدو المرحلة الأولى واضحة، لكنها تحتاج لبعض التحليل والتفكير، وتتضمن هذه المرحلة اكتشاف المشكلة وتحديد طبيعتها.


2. هيكلة المشكلة

بعد تحديد المشكلة، من الضروري إيجاد المزيد من المعلومات عنها، من أجل تقصي الحقائق وتحليلها وبناء صورة واضحة للوضع، قد لا تكون هذه المرحلة ضرورية إذا كانت المشكلة بسيطة، لكنها ضرورية للمشكلات المعقدة.


3. البحث عن الحلول

استعمل المعلومات التي جمعتها من المرحلتين السابقتين لتفكر في جميع الحلول الممكنة، أي أنّ هذه المرحلة تعتمد على العصف الذهني، ولا تنسَ الاستعانة بمهارات العمل الجماعي، فمثلاً يمكنك أن تسأل زملائك عن آرائهم وتطلب منهم مساعدتك لإيجاد الحل الأمثل.


4. اتخاذ القرار

والآن حان الوقت للنظر في جميع الاحتمالات وتحليلها لاختيار أفضل حل، من بين المراحل السابقة، قد تكون هذه مرحلة اتخاذ القرار هي الأشد تعقيداً، ولا تنسَ التفكير في نتائج القرار الذي تتخذه ففي بعض الأحيان حل مشكلة واحدة يؤدي إلى ظهور المزيد من المشاكل.


5. التنفيذ

وأخيراً، قم بتنفيذ القرار المتخذ، وكما ذكرنا سابقاً قد تنشأ العديد من المشاكل الاخرى أثناء تطبيق الحل، خاصة إذا لم يتم تنفيذ إحدى الخطوات السابقة بشكل صحيح.


ما هي أهم مهارات حل المشكلات؟

ستحتاج إلى بعض المهارات الأساسية لتقوم بالخطوات السابقة على أكمل وجه، فيما يلي بعض الأمثلة عن المهارات المختلفة التي ستحتاجها لحّل المشاكل بشكل فعال:


1. البحث

إحدى أهم مهارات حل المشكلات، إذا كنت تريد حلّ مشكلة ما، يجب أن تمتلك القدرة على تحديد سببها وفهمه بشكل كامل، يمكنك البدء بجمع المعلومات عن طريق تبادل الأفكار مع فريق العمل أو استشارة الزملاء الأكثر خبرة.


2. التحليل

ستساعدك هذه المهارة على فهم المشكلات وتطوير الحلول بذكاء، كما أنك ستحتاج إليها لتميز الحلول الفعالة دون سواها.


3. مهارات اتخاذ القرار

ترتبط مهارات اتخاذ القرار بمهارات حلّ المشاكل ارتباطاً وثيقاً، فاتخاذ القرار السليم واختيار الحل المناسب يعتبر جزءاً مهماً من عملية حلّ المشكلة.


4. مهارات العمل الجماعي

الكثير من المشكلات يمكن أن تحلّ أسرع عندما يشارك في حلّها عدد أكبر من الأشخاص، كما أنّ لمهارات العمل الجماعي العديد من الاستخدامات الأخرى في جميع مجالات الحياة.


5. مهارات التواصل

عندما تجد حلًّ للمشكلة، سوف يتعين عليك إيجاد أفضل طريق لتوضحه للآخرين، وهنا تبرز أهمية مهارات التواصل، حيث أنّ إيصال الحلول بوضوح يقي من احتمال وقوع سوء فهم ويسهل تنفيذ الحلّ


كيف تحسن مهارات حل المشكلات لديك؟

هناك العديد من الطرق التي يمكن استخدامها لتحسين مهاراتك في حل المشكلات، سواء كنت تبحث وظيفة أو تسعى لنيل ترقية، سيزيد تحسين مهاراتك في حل المشكلات من فرصك بشكل كبير.


1. اكتسب المزيد من المعرفة

حل المشكلات يصبح أسهل بكثير عندما تمتلك معرفة واسعة في مجال عملك، يمكنك اكتساب المزيد من المعرفة عن طريق الممارسة والتدريب أو عن طريق حضور الدورات والبرامج التدريبية.


2. تعلم من الآخرين

ربما يكون لديك زملاء ماهرون في حل المشكلات، راقب كيف يحّل هؤلاء الزملاء المشكلات، هذا يمكن أن يساعد -وبشكل كبير- على تحسين مهارات حل المشكلات لديك.


3. درّب عقلك

عقلك كجسمك، يحتاج إلى التمرين والتدريب ليحافظ على قدراته ويطورها، يمكنك تمرين عقلك من خلال ممارسة الألعاب الذهنية كالشطرنج والاحجيات والمعادلات الرياضية.


4. دوّن أفكارك

كي لا تنسى أفكارك عندما تحتاج إليها، احتفظ بمفكرة خاصة أو استعمل هاتفك لتدوين أفكارك المفيدة بحيث تكون جاهزة عندما تحتاج إليها.


سوف تفييدك مهارات حل المشكلات في كل خطوة من حياتك المهنية، من السيرة الذاتية إلى واجبات الوظيفة مروراً بمقابلة العمل، القدرة على حل المشكلات بفعالية ستجعل منك ورقة رابحة ومرشحاً مطلوباً.


يمكنك التواصل معنا عبر منصاتنا المختلفة لتعرف المزيد عن خدمات مؤسسة أفق في مجال التسويق والإعلان وصناعة المحتوى بأنواعه!

المصادر [1] [2]

١٣ مشاهدة٠ تعليق

منشورات ذات صلة

عرض الكل